جنح قليوب تقضي بحبس أب عذب نجله بسبب كشف طبيب مركز قليوب

183

 

القليوبية سلامه سعيد ||

قضت محكمة جنح قليوب الجزئية، بمحافظة القليوبية، بمحاكمة الأب المتهم بضرب نجلة بكابل كهربائى، وذلك لمطالبته بدفع كشف طبيب، بالحبس سنة مع الشغل وكفالة ألف جنيه عن التهمة الأولى التي وجهتها له النيابة العامة وهى ضرب نجله مما تسبب في عجزه لمدة لا تزيد على عشرين يوما، كما قضت المحكمة بالسجن ثلاثة أشهر وكفالة مائتى جنيه، وتعويض مالي 5 آلاف جنيه لتعريض حياة نجله للخطر وإحراز سلاح أبيض (كابل كهربائى).

وكانت النيابة العامة بقليوب، برئاسة المستشار أحمد الأمبابي، وجهت للأب تهمة تعريض حياة صغير للخطر لمنعه من الطعام لمدة 24 ساعة، وحيازة سلاح أبيض “سلك كهربائى”، وتهمة الضرب.

وكان اللواء فخر الدين العربي مدير أمن القليوبية، قد تلقى إخطارا، من المقدم طه حسين رئيس مباحث مركز شرطة قليوب، يفيد بتلقيه بلاغا من جدة الطفل “أ. ا. ع” 13 عاما، بالصف الثاني الإعدادي، يفيد بتعدي والده عليه.

وأشارت جدة الطفل في بلاغها إلى أن والد الطفل اعتدى عليه بسبب مطالبة الطفل بمصروفات الذهاب لطبيب للعلاج من مرضه، فاستشاط الأب غيظا من طلب الطفل وأجهز عليه بكابل كهربائي وضربه ضربا مبرحا على ظهره.

غدا.. محاكمة الأب المتهم بضرب نجله بكابل كهربائي في قليوب
وأضافت: والد الطفل اعتاد تعذيب أطفاله مثلما كان يقوم بتعذيب ابنتي زوجته على مدار 5 سنوات حتى تم الطلاق بل كان يعذبها أكثر من ذلك ودون أي أسباب”، مشيرة الى أن الطفل أبو بكر وشقيقه عثمان يعيشان معها منذ عام، وأن والدهما كان يدفع لهما 600 جنيه نفقة لكل طفل بطريقة ودية، إلا أنه في الفترة الأخيرة، أصبح يماطل، وعندما ذهب إليه نجله أبو بكر لمطالبته بمبلغ مالى مقابل ثمن الكشف عند أحد الأطباء، ضربه ضربا مبرحا.

وأشارت الجدة إلى أن الأطفال يعانون من تعب نفسي شديد، وخوف، بسبب ضرب الأب لهم، وأنها قامت بالكشف عليهم، فأرشدها الأطباء إلى ضرورة عرضهم على طبيب نفسي، لأنهم بحاجة إلى تأهيل، للخروج من تلك الحالة التي يعانون منها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.