وزير الشباب والرياضة يشهد إطلاق شعلة أولمبياد الطفل المصري بالمركز الأوليمبي بالمعادى

37

كتب ـ علاء حمدى.

شهد وزير الشباب والرياضة الدكتور أشرف صبحي ، إطلاق شعلة أولمبياد الطفل المصري في نسخته الثانية على مستوى جميع محافظات الجمهورية ، عبر وسائل التواصل الإجتماعي طبقاً لإجراءات الاحترازية المتبعة لمواجهة فيروس كورونا ، بالمركز الأوليمبي بالمعادى ، بحضور مساعدي ومعاوني الوزير ، ولفيف من السادة وكلاء الوزارة ومديري ووكلاء الوزارة بمديريات الشباب والرياضة بالمحافظات.

بدأ الحفل بالسلام الجمهوري و عرض فيلم تسجيلى لما سبق عن العام الماضى لفعاليات الاولمبياد ، وشرح لفعاليات العام الحالي ، وعرض فيلم لمراسم ايقاد الشعلة بالمحافظات ، يتبعها مراسم ايقاد الشعلة بالقاهرة والجيزة .

في مستهل كلمته ، لفت صبحي إلي دور مختلف المؤسسات المجتمعية في التنشئة السليمة للطفل ، بالإضافة إلي دور الرياضة في التربية البدينة والجوانب الصحية ، والاوليمبياد فرصة لإكساب الاطفال المهارات الأساسية السليمة التي تساعده علي القيادة منذ الصغر وخلق جيل واعي سليم وصحياً وبدنيا وهو تعمل عليه الرياضة ، مؤكداً علي خلق أجواء المنافسة والجوائز المالية تعطي دوافع جيدة للطفل وتخرج أبطالا وقادة للمستقبل .

وأكد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة أن إقامة دورة لأولمبياد الطفل المصري تهدف إلي خلق جيل جديد قادر علي تحمل المسئولية وممارسة الرياضة كأسلوب حياة ، وغرس روح التعارف بين المشاركين من كافة المحافظات والتي تأتي ضمن استراتيجية بناء الإنسان المصري التي أطلقها فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية .

وأشار وزير الشباب والرياضة إلي أن القيادة السياسية تضع أطفال مصر وبناء قدراتهم نصب أعينها ضمن رؤية مصر 2030 ، مضيفاً أن أولمبياد الطفل المصري يُعد مشروعا قوميا للناشئين وطلائع مصر يرتكز على جزئين الأول محاكاة رياضية ورفع مستوى صحة أطفال مصر من خلال الممارسة الرياضية .

وصرح صبحي بأن منافسات الأولمبياد الموسم الثاني تشهد مشاركة 60 ألف و702 ألف طليع وطليعة من طلائع مصر من مراكز الشباب والتربية والتعليم والمعاهد الأزهرية ، والأكاديميات الخاصة .

وتشارك في المنافسات المراحل السنية من 12 حتى 15 عاماً ، في خماسيات كرة القدم ، وكرة السلة ، والكرة الطائرة ، تنس الطاولة فردي وزوجي ، ألعاب القوى عدو 100م ، وثب طويل، ورمي جلة ، كاراتيه كاتا ، تايكوندو كروجي وذلك للجنسين ، بينما تقام مسابقات كرة اليد للذكور فقط ، وذلك بالهيئات الشبابية والرياضية بجميع محافظات الجمهورية .

ويمنح الفائزون جوائز مالية بقيمة 500 ألف جنيه بالاضافة إلى استلام كافة المشاركين ملابس المشاركة في المستوى القمي ويمنح لأفضل 3 محافظات مشاركة بأولمبياد الطفل المصري جوائز مالية .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.